Toy Story 3

Toy Story 3

مشاهدة فيلم Toy story 3 2010 مدبلج اون لاين

  • النوع Adventure , Animation , Comedy , Family , Fantasy , تاريخ الانتاج 2010 , الجودة BluRay ,
  • الممثلين Joan Cusack , Ned Beatty , Tim Allen , Tom Hanks ,
  • تدور أحداث الجزء الثالث حول أندي فقد أصبح في السابعة عشر. لقد كبر أندي على اللعب بألعابه وهو متأهب لذهاب للجامعة، ازمع أندي على أخذ وودي معه وحفظ الألعاب الأخرى في كيس قمامة حتى يخزنهم في السندرة ولكن امه تضعهم عن طريق الخطأ في القمامة. يخامر كل الألعاب الشك بأن أندي لا يريد إلا التخلص منها، يتسللون في علبة تبرعات لدور رعاية الأطفال. فيما يحاول وودي الذي رأى الحقيقة أن يزيل سوء الفهم الذي وقعت فيه الألعاب. لم يستطيع فعل ذلك لأنهم نقلوا جميعا لدار الرعاية. أصبح أندي، مالك وودي وبظ وجيسي وبعض الألعاب الأخرى، بالغاً و في السابعة عشر من عمره، كان علي وشك أن يرحل إلى الكلية.علي الرغم من أنه مازال متعلقاً برفاق الطفولة و، كانت أمه تدفعه أن يفرغ حجرته، قرر أن يحتفظ بلعبه. باستثناء وودي، الذي تم وضعه في علبة تشمل الأشياء التي سوف يأخذها إلى الكلية، وضع الألعاب كلها داخل كيس القمامة لوضعها في السندرة. لكن أثناء سيره، اضطر أن يترك الكيس جانباً من أجل مساعدة اخته مولي، لذا ظنت والدة أندي أن تلك الألعاب يجب أن تلقى؛ لهذا تم رمي الألعاب في سلة المهملات. لحسن الحظ، تمكنت الألعاب الخروج من الكيس حتي قبل أن تأخذه شاحنة نظافة المدينة واحتموا بعربة السيدة دافيس، حيث وجدوا صندوق لعب مولي القديمة للتبرع به لمركز الرعاية. لحق وودي بأصحابه، لكنه اكتشف أنهم، قرروا أن يتم نقلهم مع باقي اللعب، لأنهم كانوا يظنون أن أندي كان يريد القاءهم؛ حاول الكاوبوي أن يوضح لهم أن أندي، في الحقيقة، كانت لديه نية واحدة ألا وهي وضعهم في السندرة، لكنهم لم يقتنعوا ولهذا، كي لا يتخلي عن أصحابه، دخل هو أيضًا في الصندوق المرسل إلى مركز الرعاية ساني سايد (هذا هو اسم مركز الرعاية). هنالك، تلقت ألعاب أندي ترحيبًا حارًا من تلك اللعب الموجودة في مركزالرعاية، التي يتزعمها الدب الدمية ذو اللون الوردي لوتسو أبو الاحضان، الذي عرض المكان علي الضيوف الجدد؛ وقدمها لهم وكأنها حلم يقظة لكل لعبة. بعد محاولة أخرى فاشلة لأقناع أصحابه للعودة إلى أندي، تركهم وودي، وأن كان علي مضض، بعد أن قرر أن يفعل كل شيء بمفرده. في الوقت ذاته، اكتشف بظ وجيسي وبولس وسلنكي وركس وهام والأستاذ بطاطس وزوجته المدام بطاطس والكائنات الفضائية إنهم تم إرسالهم إلى (حجرة اليرقات) حجرة الأطفال الأصغر سنًا الذين يسيئون الاستخدام ويدمرون كل ما يصادفهم في الحيز. حينئذ ذهب بظ ليطلب من لوتسو تغير الفصل. وافق لوتسو في البداية، لكن عندما امتد طلبه ليأخذ معه الألعاب الأخرى، أظهر الدب عن طبيعته الحقيقية، جنباً إلى جنب مع أعوانه، قبض علي بظ وعاقبه بإعادة ضبط نظام التشغيل، مما جعله يصبح مطيعًا وحارس فضاء متعصب وأسند إليه مهمة مراقبة رفاقه السابقين الذين اسروا. بينما كان يهرب وودي من ساني سايد، تشابك في أحدي الأشجار والتقطته بوني، الابنة الطفلة لصاحبة مركز الرعاية، التي حملته معها إلى البيت. بمجرد وصوله هناك، تعرف وودي علي ألعاب بوني. واحد من تلك الألعاب، المهرج كاليس، الذي أظهر لوودي حقيقة لوتسو وساني سايد: كان الدب الدمية الوردي،الطفل الدمية بيمبو وكاليس نفسه ملكًا لديزي، الطفلة التي قد فقدتهم بعد أن نامت في الطريق إلى الريف. تمكن كل من الثلاثة، بعد رحلة شاقة، من العودة إلى البيت، لكن هناك اكتشف لوتسو أن والدي ديزي قد اشتروا لها لوتسو جديد. كانت تلك التجربة بمثابة صدمة للدمية الدب الذي أجبر كل من بيمبو وكالكيس الهروب معه، بتعصب كان مقتنعًا أن الطفلة لم تعد ترغب فيهم. هكذا استقر ثلاثتهم في مركز الرعاية و، بعد أن حملت بوني المهرج إلى البيت، صنع لوتسو تسلسل هرمي من اللعب. في الوقت ذاته، في مركز الرعاية، المدام بطاطس، بفضل عينها المنسية في البيت، رأت واكتشفت أن وددي قد قال الحقيقة وأن أندي ما زال يبحث عنهم بكل يأس. عاد وودي إلى ساني سايد ليساعد أصحابه للهرب من مركز الرعاية وبخطة عبقرية خلص بظ من أيدي عصابة لوتسو. لكن، في محاولة لإعادة اللعبة كما كانت من قبل، قامت ألعاب أندي بضبط نظام التشغيل عن طريق الخطأ إلى المودييل الأسباني. مع ذلك قام الفريق بعمل خطة للهروب من مركز الرعاية عن طريق تصريف المخلفات، لكن قام لوتسو وألعاب ساني سايد بمنعهم. بعد أن اقتنع بيمبو بما قاله وودى عن شر لوتسو، قام بإلقاء الدب في صندوق المخلفات، ولكن مع كل هذا قد تمكن من أن يلقى الكاوبوى معه. لهذا كان بظ والأخرون مجبورين على أن يتبعوهم في البرميل؛ داخل شاحنة قمامة المدينة، دهس تلفاز حارس الفضاء، وهذه الحادثة جعلته يستعيد أعداداته الأصلية، فعاد ليكون بظ الذي يعرفه الجميع. حملت شاحنة القمامة اللعب إلى مكب النفايات، حيث يتم طرحهم علي الشريط الناقل الذي يؤدى بهم، في نهاية العملية إلى محرقة كبيرة. في حين أن الشريط كان على وشك الانتهاء من مسيرته، تمكن وودى من رؤية الزر الذي يتيح قفل الماكينات، ، الذي مر تقريبًا إلى جانبهم، وطلب من لوتسو أن يذهب للضغط عليه. ساعدت اللعب الأخرى لوتسو، الذي تمكن من الوصول للزر، لكن في آخر لحظة قرر بدناءة أن لا يضغط على الزر وترك الفريق يسقط داخل المحرقة. داخل الفرن استسلمت اللعب لمصيرهم وتلاحمت الأيدى لأعطاءهم قوة في مواجهة الموت. إذ فجأة، خطاف ضخم، يديره ثلاثة كائنات فضائية، أبناء الأستاذ والمدام بطاطس جمعوهم وأنقذوهم من الحرق. عاد وددى والأخرون إلى بيت أندى، بينما التقط عامل جمع القمامة لوتسو وعلقه على مبرد شاحنته. بعد أن سمع وودى أندي يقول لوالدته أنه سيكون دائمًا بجانبها، أدرك أنه هو والألعاب الأخرى سيكونوا أكثر فائدة في مكان آخر وكتب رسالة ينصح فيها أندي أن يهدى تلك الألعاب إلى بوني. بعد أن قرأ الصبى تلك البطاقة، ذهب إلى بيت بونى وعرض عليها الألعاب كلها وقدمها واحدة تلو الأخرى إلى أن وجد في أسفل الصندوق وودى وبعد لحظة من التردد أهداه إلى الطفلة ثم قضى بعد ظهر اليوم كله في اللعب معها. في النهاية عندما غادرت عربة أندى للذهاب إلى الكلية، ودع وودى صاحبه القديم والآن تبدأ الألعاب حياة جديدة مع بونى.
  • 70| 8.3| 103 min| التبليغ |
    1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (No Ratings Yet)
    Loading...
    |
  • السيرفر الاول
  • السيرفر الثانى
  • السيرفر الثالث
  • السيرفر الرابع
  • السيرفر الخامس
  • السيرفر السادس